اختتام “قمة العلمين” بالتأكيد على “حل الدولتين”

اختتمت قمة “العلمين” (مدينة ساحلية شمالي مصر) بين رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، والعاهل الأردني عبد الله الثاني، اليوم الإثنين، بالتأكيد على أهمية مواصلة التشاور والتنسيق إزاء مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك”.

 

وبحثت القمة وفقا لبيانها الختامي، “آخر مستجدات القضية الفلسطينية، وسبل مواجهة برنامج وممارسات الحكومة الإسرائيلية ووقف اجراءاتها أحادية الجانب”.

 

إضافة إلى “جهود كسر الجمود في عملية السلام للتوصل إلى حل عادل وشامل على أساس حل الدولتين، وتنسيق المواقف لحشد الدعم الدولي لإنهاء معاناة الشعب الفلسطيني وإنجاز حقوقه الوطنية المشروعة في الحرية والاستقلال وإقامة دولته بعاصمتها القدس الشرقية”.

 

وحضر القمة من الجانب الأردني، وزير الخارجية  أيمن الصفدي، ومدير مكتب الملك، الدكتور جعفر حسان، ومدير المخابرات العامة اللواء أحمد حسني، والسفير الأردني في القاهرة أمجد العضايلة

 

وحضر من جانب السلطة الفلسطينية أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير حسين الشيخ، ووزير الخارجية والمغتربين في السلطة الفلسطينية رياض المالكي، ورئيس جهاز المخابرات العامة ماجد فرج، ومســــتشار الرئيس للشؤون الدبلوماسـية مجدي الخالدي وسفير السلطة في مصر دياب اللوح.

 

 

 

Source: Quds Press International News Agency

Back To Top