وزير الخارجية الأردني: سنتصدى للمسيّرات الإسرائيلية كما تصدينا للإيرانية

أكد وزير الخارجية الأردني، أيمن الصفدي، أن سلاح الجو في بلاده تصدى للمسيرات الإيرانية، التي أطلقت على “إسرائيل” ليلة الأحد الماضي، مشددا على أنه “كما تصدينا للمُسيرات الإيرانية (التي اخترقت الأجواء الأردنية الأحد الماضي) سنتصدى لأي مُسيرات إسرائيلية، ويجب منع رئيس الوزراء الإسرائيلي من فرض أجندة الحرب على المنطقة”.

 

وأعاد التأكيد خلال مؤتمر صحفي مع وزيرة الخارجية الألمانية أنالينا بيربوك في برلين، اليوم الثلاثاء، على أن “الأردن لا يريد مزيدا من التصعيد في المنطقة، ولن يكون ساحة لأي صراع أو حرب إقليمية، ولن نسمح لأي جهة بخرق أجواء الأردن وتعريض مواطنيه للخطر”.

 

وأضاف يقول إنه “لا دولة في المنطقة معنية بتحقيق السلام أكثر من الأردن ولا دولة تدفع ثمن ذلك أكثر منا… ولا يمكن أن نقبل خرق إسرائيل للقانون الدولي بدون محاسبة، وعلى المجتمع الدولي حماية صدقيته في هذا الإطار”.

 

وبيّن الصفدي أن “القضية الأساس هي أن هنالك عدوانا إسرائيليا على غزة، منذ أكثر من 6 أشهر؛ قتل أكثر من 30 ألف فلسطيني، وتهجير 1.7 مليون فلسطيني، ودمر 70 بالمئة من المباني في غزة”.

 

وأكد أن غزة تحتاج إلى 800 شاحنة يومياً، وما تم إيصاله لا يلبي الحد الأدنى من الاحتياجات، مشددا على أن الأوضاع تفرض علينا تحركا بمستوى صعوبتها بدءا من وقف العدوان، وإنهاء الكارثة في غزة.

 

وأجرى الصفدي، الثلاثاء، مباحثات موسعة في برلين مع بيربوك، تناولت تطورات الأوضاع في المنطقة، والجهود المبذولة للتوصل لوقف كامل لإطلاق النار في غزة، وضمان حماية المدنيين، وإدخال المساعدات الإنسانية لجميع أنحاء القطاع. كما تتناول المباحثات العلاقات الثنائية، وعديد قضايا ذات اهتمام مشترك.

 

Source: Quds Press International News Agency