وزير إسرائيلي يزعم: لا يوجد شيء اسمه شعب فلسطيني

قال وزير المالية اليميني المتطرف في حكومة الاحتلال االإسرائيلي، بتسلئيل سموتريتش، وزعيم حزب “الصهيونية الدينية”، إنه “مؤمن بفكرة أنه لا يوجد شيء اسمه شعب فلسطيني”.

 

وأضاف متحدثا في العاصمة الفرنسية باريس، في حفل تأبين خاص لناشط الليكود اليميني البارز والمتطرف، وعضو مجلس إدارة الوكالة اليهودية “جاك كوبفر”: “لا يوجد شيء مثل الفلسطينيين، لأنه لا يوجد شيء من هذا القبيل”، وهو تعليق قوبل بتصفيق وهتافات من الحضور، كما يظهر في مقطع فيديو من الحدث نُشر على الإنترنت.

 

وأضاف سموتريتش: “الشعب الفلسطيني مجرد اختراع عمره أقل من 100 عام”، معتبرًا أن نظرة وفكرة كويفر “حقيقة”، مضيفًا: “هذه الحقيقة.. ويجب أن لا ننصاع إلى الأكاذيب وتحريفات التاريخ”.

 

وادعى أن اليهود هم أصحاب الأرض، مدعيًا أن جده وجدته يعيشان فيها منذ أكثر من 100 عام، قائلًا: “من هو أول ملك فلسطيني، ما هي عملتهم، أو تاريخهم؟، لا يوجد شيء من هذا، هم مجرد عرب كانوا في الشرق الأوسط وجاءوا إلى أرض إسرائيل في نفس وقت هجرة اليهود بعد 2000 عام من المنفى، فاخترعوا أمة وهمية ويطالبون بحقوق في أرض إسرائيل لمجرد محاربة الحركة الصهيونية”. وفق زعمه.

 

وقال : إن هذه هي “الحقيقة التاريخية، والتي يجب أن يسمعها العرب وقصر الإليزيه، واليهود في كل مكان، وحتى في البيت الأبيض، وأن يسمع العالم كله هذه الحقيقة”.

 

وخاطب سموتريتش، الفلسطينيين في الداخل المحتل، مطالبًا إياهم بـ”التوقف عن البصق في البئر الذي يشربون منه”، واصفًا “إسرائيل”، بأنها “معجزة يجب استغلالها والتوقف عن نزع الشرعية عنها”.

 

في الأسبوع الماضي، أثار الوزير – وهو شخصية بارزة في الائتلاف المتشدد بزعامة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو – الغضب الدولي بعد دعوته إلى “محو”، بلدة حوارة الفلسطينية شمال الضفة الغربية  المحتلة.

 

 

Source: Quds Press International News Agency