محامون من أجل العدالة: تمديد اعتقال مصعب اشتية بتهمة “حيازة سلاح”

قالت مجموعة “محامون من أجل العدالة” (تجمع مستقل مقره الضفة الغربية)، إن النيابة العامة التابعة للسلطة الفلسطينية مددت اعتقال المطارد لدى الاحتلال مصعب اشتية لـ 24 ساعة، بعد أن سجلت قضيته في المحكمة بتهمة حيازة سلاح.

 

وأكدت المجموعة “أن اعتقال ومحاكمة اشتية تعسفية وغير قانونية”، مشيرة إلى أن الأجهزة التنفيذية في السلطة الفلسطينية، “تستخدم النيابة العامة لإلصاقِ تهمٍ جنائية بالمعتقلين السياسيين لديها، لنزع شرعية عملهم السياسي والوطني المشرع في القانون الأساسي الفلسطيني”.

 

واعتقلت أجهزة أمنية فلسطينية مساء الإثنين الماضي المطارد القسامي مصعب اشتية، ورفيقه عميد طبيلة، قبل أن تنقله لسجن أريحا المركزي، شرق الضفة.

 

وخلص اتفاق بين الفصائل الفلسطينية في نابلس وجهات مسؤولة، الأربعاء الماضي، إلى العمل على إنهاء ملف اشتية “بصورة مرضية”، ومتابعة ظروف احتجازه، وتحديد سقف زمني للإفراج عنه، بعد احتجاجات جماهيرية كبيرة رفضا لاعتقاله، أدت إلى مقتل أحد المواطنين في المدينة.

 

وتلاحق قوات الاحتلال الإسرائيلي اشتية منذ نحو عام، واغتالت مجموعة من رفاقه، أبرزهم الشهيد إبراهيم النابلسي الذي ارتقى قبل نحو 40 يوما.

 

Source: Quds Press International News Agency