قوات الاحتلال تعتقل 20 فلسطينيا بالضفة والقدس

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الثلاثاء، 20 مواطنا فلسطينيا على الأقل، عقب دهم منازلهم وتفتيشها والعبث بمحتوياتها في مناطق متفرقة بالضفة الغربية والقدس المحتلتين.

 

وقال جيش الاحتلال في بيان لوسائل الإعلام، إن جنوده اعتقلوا عددا من الفلسطينيين بالضفة الغربية، جرى تحويلهم للتحقيق لدى الأجهزة الأمنية بحجة المشاركة في أعمال مقاومة شعبية ضد المستوطنين

 

ففي طولكرم (شمال الضفة الغربية المحتلة)، ذكرت مصادر فلسطينية، أن قوات الاحتلال اعتقلت كلا من: لؤي زيدان جابر (43 عامًا) من مخيم “نور شمس” للاجئين (شرقي المدينة)، وراسم محمد عودة (40 عامًا) من بلدة “باقة الشرقية” (شمالا) بعد مداهمة منازلهم.

 

وأعادت قوات الاحتلال اعتقال الأسيرين السابقين حسان اشتية وجمال النبالي من مدينة رام الله (وسط).

 

كما أعادت قوات الاحتلال اعتقال الأسير السابق محمود محمد الفسفوس (30 عامًا) من بلدة “دورا” جنوب الخليل.

 

وفي القدس المحتلة، ذكر مركز “معلومات وادي حلوة” (المتخصص بمراقبة الانتهاكات الإسرائيلية للمقدسيين)، أن قوات ومخابرات الاحتلال اقتحموا أحياء وحارات بلدة “العيسوية” (شمال شرقي المدينة) فجرا، وداهموا عدة منازل وحطموا أبواب بعضها، ثم نفذوا اعتقالات بعد تفتيشها.

 

ونقل المركز، عن محاميه، محمد محمود، قوله إن قوات الاحتلال اعتقلت الفتية محمد عبيد، والشقيقان مروان مصطفى وموسى مصطفى.

 

من جهته أوضح محمد أبو الحمص عضو لجنة المتابعة في “العيسوية” أن من بين المعتقلين: عبد الله أبو ريالة، وأكرم داري، ومحمد خالد محيسن، ومحمد مأمون محيسن، وسمير التميمي، ومحمد أبو رجب، وأشرف محمد الياسيني، وفارس الزعتري.

 

وفي بلدة “الطور” شرقي القدس المحتلة، ذكر المصدر ذاته، أن قوات ومخابرات الاحتلال اقتحموا بعد منتصف الليل عدة منازل في البلدة واعتقلت: حمزة أبو الهوى، فادي خويص، محمد أبو جمعة، ومحمد أبو غنام.

 

Source: Quds Press International News Agency