غزة ..الفصائلالفلسطينيةتعلنعن “خطةوطنية” لمواجهةقرار “الضم” و”صفقةالقرن”

أعلنتالفصائلالفلسطينية،فيقطاعغزة،التوصلإلى “خطةوطنية” لمواجهةقراراتالضمالإسرائيليةلأجزاءواسعةمنالضفةالغربيةالمحتلة،والخطةالأمريكيةالمعروفةاعلاميابـ “صفقةالقرن” المزعومة.

 

جاءذلكبعدلقاء،جمعممثليالفصائلالفلسطينية،وعلىرأسهم “فتح” و”حماس” و”الجهادالإسلامي”،وفصائليسار،تحتعنوان “موحدونفيمواجهةقرارالضفةوصفقةالقرن”،لبحثسبلمواجهةالمخططاتالإسرائيلية.

 

وفيكلمةنيابةعنالفصائلالمشاركةفيمؤتمر،القىالقياديفيحركةالجهادالإسلاميخالدالبطش،تفاصيل “الخطةالوطنية” التياتفقتعليهاجميعالفصائلالمشاركة،لمواجهةقراراتالضمو”صفقةالقرن” المزعومة.

 

وأكدالبطشفيكلمته “ضرورةإطلاقحملةوطنيةلمواجهةخطةالضموصفقةالقرن،وتشكيلجبهةوطنيةموحدةللمقاومةالشعبيلإدارةالاشتباكالميداني،وتشكيللجانالحمايةالشعبيةفيالضفةللتصديللمستوطنينوإجراءاتالضم”.

 

وذكرأن “خطةمواجهةالضمتطلببرنامجمتواصلفيغزة،وتحريكالساحاتالشعبيةالخارجيةواستنهاضاللجانوالمؤسساتالفلسطينيةفيالخارجلهذهالمواجهة”.

 

وانقسمتالخطةوالتيتبنتهاالفصائلخلالالمؤتمرإلىثلاثةمستوياتالأولالمستوىالوطني،والثانيالمستوىالعربيوالإسلاميوالثالثالمستوىالدولي.

 

وطالبتالخطةبتفعيلالمقاومةالشاملةباعتبارهاالأسلوبالأنجعلإدارةالصراعومواجهةإجراءاتالاحتلالعلىالأرضومخططاتالتصفية،وهذايستدعيتصعيدالمقاومةفيكافةالمناطقالفلسطينيةمنخلالبرنامجوطنيمتصاعدلمواجهةقراراتالضمفيالمناطقالمستهدفةفيالضفةالفلسطينية.

 

وشددتعلىضرورةدعوةالأمناءالعامونللفصائللاجتماععاجللمواجهةقراراتالضمواستعادةالوحدةالوطنيةوالاتفاقعلىإستراتيجيةوطنيةلمواجهةالتحدياتالراهنة،وإعادةبناءالنظامالسياسيالفلسطينيوفيمقدمتهمنظمةالتحريرالفلسطينيةعلىأسسالشراكةوالديمقراطيةتضمنمشاركةالجميع.

 

وأعلنتعنإطلاقالحملةالوطنيةلمواجهةمخططاتالضموصفقةالقرنوتشكيلجبهةوطنيةموحدةللمقاومةالشعبيةلإدارةالاشتباكالميداني،ومواجهةمخططاتالاحتلال،وإعدادبرنامجالمواجهة،ويمكنأنينبثقعنهذهالحملةتشكيللجانالحمايةالشعبيةفيالضفةللتصديللمستوطنينوإجراءاتالضم،يتزامنمعهافعالياتوبرنامجمتواصلفيقطاعغزة،وتحريكالساحاتالشعبيةالخارجيةواستنهاضاللجانوالمؤسساتوالسفاراتوالقنصلياتالفلسطينيةفيخدمةهدفمواجهةالإجراءات.

 

وطالبتالخطةبتفعيلالبعدالعربيللتوحدمعالشعبالفلسطينيفيمواجهةمخططاتصفقةالقرن،وإجراءاتالضم،منخلالتفعيلكلالطاقاتالعربيةولجانهاوهيئاتها،ومقاومةالتطبيع،واتخاذمواقفواضحةبهذاالشأن،وتنفيذبرنامجنضاليعلىالأرضبالتعاونمعالقوىوالأحزابالعربية،ودعوةالجامعةالعربيةومنظمةالتعاونالإسلاميإلىتحملمسئولياتهافيالتصديللقراراتالإسرائيلية،منخلالتفعيلكلوسائلالضغطوالقوةلإفشالمخططالضمومخططاتصفقةالقرن،والتزامهابتنفيذقراراتهاالمتعلقةبالقضيةالفلسطينية،وعدمالتراجععنها،وتجريمالتطبيع،وتوفيرشبكةأمانماليللشعبالفلسطيني.

 

وعلىالمستوىالعالميحملتالخطةالمجتمعالدوليالمسئوليةعنمنحغطاءللاحتلاللمواصلةإجراءاتالضموالاستيطان،ومطالبةالاممالمتحدةبوضعكيانالاحتلالتحتطائلةالقانونالدولي،وتنفيذقراراتالشرعيةالدوليةالمنصفةلشعبنا،والدعوةالعاجلةلجلسةللجمعيةالعامةلمناقشةإجراءاتالاحتلالالمتصاعدةعلىالأرض،بدعممنكلالبلدانالمساندةللشعبالفلسطيني.وتعزيزدورالحركةالشعبيةالدوليةالمساندةلنضالشعبنافيإطارتعزيز..عمليةالمقاطعةوسحبالاستثماراتمنالاحتلالعلىطريقنزعالشرعيةعنكيانهالبغيضمنخلالسلسلةفعالياتومذكراتتوجهللأممالمتحدةوللبرلمانالأوروبي،خاصةمعحركةالمقاطعة “بيديإس”،وتوسيعمساحةالاشتباكالسياسيفيكافةمؤسساتناالرسميةوالشعبيةومحاصرةكلوجودالاحتلالفيالعالم.

 

وأضاف “نوصيبضرورةتعزيزالعلاقاتمعالشعوبوالدولالعربيةوتعزيزالموقفالدوليالرافضلخطةالضم،ليصلإلىمحاسبةومعاقبةإسرائيل”.

 

وتعتزمحكومةالاحتلالبدءإجراءاتضمغورالأردن،والمستوطناتبالضفةالغربيةالمحتلةفيالأولمنيوليو/تموزالمقبل.

 

وتشيرتقديراتفلسطينية،إلىأنالضمالإسرائيليسيصلإلىأكثرمن 30 بالمئةمنمساحةالضفة.

 

ويتصاعدالرفضالفلسطينيالرسميوالشعبي،لمخططالضمالإسرائيلي،بجانبتحذيراتدوليةمنأنهسيقضيعلىإمكانيةحلالصراعوفقمبدأالدولتين.

 

Source: Quds Press International News Agency