سلطات الاحتلال الإسرائيلي تجبر عائلات مقدسية على هدم منازلها

أجبرت بلدية الاحتلال في القدس المحتلة، اليوم الاثنين، عائلات فلسطينية على هدم منازلها في بلدة “سلوان” جنوبي المدينة.

 

وأفاد مركز “معلومات وادي حلوة” عبر صفحة على “فيسبوك” أن بلدية الاحتلال الإسرائيلي أجبرت عائلات فلسطينية من “القاق” و”أبو صبيح” على هدم ثلاثة منازل في بلدة “سلوان”، بحجة عدم وجود ترخيص.

 

وقال عضو لجنة الدفاع عن أراضي سلوان خالد أبو تايه في تصريحات صحفية، إن العائلة لجأت إلى هدم منزلها المكون من طابق واحد ذاتيًا تفاديا لدفع بدل أجرة هدم لآليات بلدية الاحتلال، بعد استنفاذ كل الطرق القانونية.

 

وأضاف: أن العائلة شرعت بافراغ منزلها من مقتنياته استكمالا لاجراءات الهدم التي بدأت بها قبل نحو أسبوع.

 

ويقطن آلاف المقدسيين بالمدينة تحت تهديد إسرائيلي دائم بهدم منازلهم ومنشآتهم التجارية، بعدما أصدرت بلدية الاحتلال أوامر هدم بحقّها أو أنها تُجبرهم على هدمها بأنفسهم.

 

وترفض سلطات الاحتلال الإسرائيلي منح المقدسيين، تصاريح للبناء، في الوقت الذي تقوم بالتوسع الاستيطاني وبناء المستوطنات بالقدس.​

 

ويقول مركز المعلومات الوطني الفلسطيني (حكومي) إن عدد المنازل المهدومة منذ احتلال المدينة عام 1967 بلغ أكثر من 1900 منزلا.

 

Source: Quds Press International News Agency