“حماس”: معركة “حجارة السجيل” علامة فارقة في تاريخ الصراع مع الاحتلال

أكدت حركة المقاومة الإسلامية “حماس”، أن معركة “حجارة السجيل”، شكلت علامة فارقة في تاريخ الصراع مع الاحتلال الإسرائيلي، التي استطاعت خلاله المقاومة دك عاصمة القرار الإسرائيلي.

 

جاء ذلك في بيان للحركة، تلقت “قدس برس” نسخة عنه، في الذكرى التاسعة لمعركة “حجارة السجيل” التي خاضتها المقاومة الفلسطينية، في مواجهة العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة في 14 تشرين ثاني/نوفمبر عام 2012، والتي بدأت شرارتها باغتيال نائب القائد العام لـ “كتائب القسام” أحمد الجعبري.

 

وقالت الحركة: “إن معركة (حجارة السجيل) التي شكلت علامة فارقة في تاريخ الصراع مع العدو، والتي دكت فيها المقاومة بصواريخها حصون العدو في قلب تل أبيب عاصمة القرار السياسي والعسكري والأمني الصهيوني، لهي رسالة واضحة للعدو بأن لا يلعب بالنار”.

 

وأضافت: “المقاومة جاهزة لإعادة الكرّة عليه، ولن تتوانى لحظة واحدة في الرد القوي والسريع والمزلزل على أي تغول على شعبنا وأرضنا ومقدساتنا، وأنها جاهزة لتحمل مسؤولياتها وحماية هذا الشعب مهما كان الثمن، ومهما بلغت التضحيات”.

 

وأكدت الحركة أن “المقاومة الفلسطينية وفي مقدمتها كتائب الشهيد عز الدين القسام (..) استطاعت وعبر معادلاتها الجديدة وقواعد الاشتباك التي فرضتها على العدو، التأكيد أن الدم الفلسطيني خط أحمر، وأن القدس والأقصى خط أحمر، وأن الأرض خط أحمر”.

 

ودعت “حماس” الشعب الفلسطيني ومكوناته وقواه وفصائله بالضفة الغربية وفي القدس، وفي كل مكان في فلسطين إلى تصعيد المقاومة ضد العدو الصهيوني، وبالأدوات والأشكال كافة.

 

كما دعت إلى “توسيع مساحات الاشتباك مع العدو، وعلى خطوط التماس كافة، وعدم السماح له بأي تمدد على الأرض أو تغول على شعبنا الفلسطيني”.

 

يُشار إلى أنه في 14 تشرين ثاني/نوفمبر من عام 2012، شنّ الاحتلال الإسرائيلي، حرباً على قطاع غزة، استمرت ثمانية أيام، وتعتبر الثانية على قطاع غزة خلال الأعوام الـ(12) السابقة، بعد الحرب الأولى التي شنتها نهاية كانون أول/ ديسمبر 2008.

 

وقصفت “كتائب القسّام”، لأول مرة مدينتي القدس و”تل أبيب” بالداخل الفلسطيني المحتل عام 1948، بصواريخ محلية الصنع، كما أعلنت حينها عن تمكنها من قصف مواقع وبلدات إسرائيلية بـ 1573 قذيفة صاروخية.

 

وأسفر العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، عن استشهاد 162 فلسطينيًا، وإصابة نحو 1300 آخرين، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية، فيما أعلن الاحتلال مقتل ستة إسرائيليين، وجرح 240 آخرين.

 

Source: Quds Press International News Agency