حقوقي فلسطيني: أكثر من 500 أسير مضى على اعتقالهم 15 عامًا

قال الباحث في شؤون الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال، عبدالناصر فروانة: إن هناك ما يزيد عن 500 أسير في سجون الاحتلال الإسرائيلي مضى على اعتقالهم أكثر من 15 عامًا.

 

وأكد فروانة، في بيان صحفي، اليوم الأحد، أنه خلال العامين المقبلين سيكون هناك ارتفاعًا كبيرًا في أرقام الأسرى الذين مضى على اعتقالهم أكثر من 20 عامًا.

 

وأشار فروانة إلى أنه في الوقت الحالي يوجد 50 أسيرًا أمضوا أكثر من 20 عامًا.

 

واستدرك: “لكن بعد عامين سنكون أمام (300) أسير وأكثر ضمن قائمة “عمداء الأسرى”، وهو مصطلح يُطلقه الفلسطينيون على من مضى على اعتقالهم 20 عامًا”.

 

وقال فروانة: “هذا يستدعي من الكل الفلسطيني، لاسيما فصائل المقاومة إلى تدارك هذا الموقف الخطير والسعي لمعالجته”.

 

وأضاف: “تحرير الأسرى ليس واجبًا وطنيًا ودينيًا وسياسيًا وإنسانيًا وأخلاقيًا فقط، وإنما ضرورة حيوية وجوهرية لتعزيز ثقافة المقاومة لدى الشعب الفلسطيني”.

 

وتعتقل سلطات الاحتلال في سجونها نحو 4700 أسير فلسطيني، منهم 41 سيدة، و160 طفلا، فيما وصل عدد المعتقلين الإداريين (دون تهمة) إلى نحو 365.

 

ويعاني الأسرى في سجون الاحتلال من أوضاع معيشية صعبة، تتمثل في سياسة الإهمال الطبي، والاعتقال الإداري، والعزل الانفرادي، والمداهمات الليلية للأقسام من قبل وحدات القمع الإرهابية، والمنع من الزيارة.

 

Source: Quds Press International News Agency