تشييع فلسطينية استشهدت برصاص إسرائيلي شمالي الضفة

شيع مئات الفلسطينيين، الجمعة، جثمان شابة استشهدت برصاص الجيش الإسرائيلي، شمالي الضفة الغربية المحتلة.

 

وفي وقت سابق الجمعة، أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، استشهاد الشابة داليا السمودي (23 عاما) متأثرة بإصابتها برصاص إسرائيلي طالها داخل منزلها في مدينة جنين، شمالي الضفة.

 

وانطلقت جنازة الشهيدة السمودي، من أمام مستشفى “الشهيد خليل سليمان” بمدينة جنين، وصولا إلى مسقط رأسها بمخيم جنين، غربي المدينة.

 

وألقت عائلة السمودي، نظرة الوداع الأخيرة على الشهيدة، قبل مواراتها الثرى في مقبرة المخيم.

 

وردد المشيعون التكبيرات، وهتافات ضد جيش الاحتلال الإسرائيلي، رافعين الأعلام الفلسطينية.

 

وصباح الجمعة، اندلعت مواجهات بين فلسطينيين وقوة من الجيش الإسرائيلي اقتحمت مدينة جنين، استخدم خلالها جنود الاحتلال الرصاص الحي والمطاطي بشكل عشوائي.

 

وعقب إصابتها، قالت وزارة الصحة، في بيان، إنه تم إجراء عملية جراحية للشابة السمودي، غير أن حالتها “خطرة”، قبل أن تعلن استشهادها.

 

Source: Quds Press International News Agency