“المبادرة المغربية” تدعو إلى مشاركة في فعاليات لإحياء ذكرى النكبة

دعت “المبادرة المغربية للدعم والنصرة” في المغرب (هيئة أهلية)، الشعب المغربي والقوى المجتمعية المدنية والحقوقية والسياسية والنقابية، إلى المشاركة المكثفة في الفعاليات الشعبية لإحياء ذكرى النكبة الفلسطينية في المغرب.

 

وأوصت “المبادرة المغربية” في بيان تلقته “قدس برس” اليوم الخميس،  بالمشاركة في الوقفة التي دعت لها مجموعة العمل الوطنية من أجل فلسطين (ناشطون سياسيون)، يوم الأحد المقبل، أمام مقر البرلمان المغربي بالعاصمة الرباط، وبالمشاركة في كل الوقفات التي سيتم تنظيمها في نفس الموعد في مراكش وفي عدد من المدن المغربية.

 

وحثت المبادرة المشاركين على “إدانة الجرائم الصهيونية في فلسطين، والتنديد بالانتهاكات التي يقوم بها الصهاينة للمقدسات الإسلامية في القدس وفي مقدمتها تدنيس المسجد الأقصى المبارك والعمل على تنزيل مخطط التقسيم الزماني والمكاني للمسجد”.

 

وأكدت المبادرة، أن “المشاركة في هذه الفعاليات، تعبر عن رفض الشعب المغربي لكل أشكال التطبيع، ولاستضافة الصهاينة في دوري كرة القدم للمحامين، وفي المنتدى المغربي لريادة الأعمال بمراكش”.

 

وأشارت إلى أن المشاركة في الفعاليات، تأتي “نصرة للشعب الفلسطيني، ودعما لصمود المرابطين والمرابطات في مواجهة العدوان وجيش الاحتلال الصهيوني”.

 

و “المبادرة المغربية للدعم النصرة” هيئة مدنية شعبية، تابعة لحركة “التوحيد الإصلاح” في المغرب، وهي ذراع الأنشطة الداعمة للقضايا الإسلامية والدولية. وتم إعلان تأسيسها عام 2009، وهي عضو في “الائتلاف العالمي لنصرة القدس وفلسطين”.

 

ويحيي الفلسطينيون، في 15 أيار/مايو من كل عام، ذكرى الاحتلال الإسرائيلي لفلسطين، وارتكاب العصابات الصهيونية المسلحة، عام 1948، جرائم قتل الفلسطينيين، وتدمير منازلهم، وتهجيرهم من أراضيهم وقراهم وبلداتهم.

 

Source: Quds Press International News Agency