الاحتلال يفكك غرفتين زراعيتين قرب العيسوية

فككت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، غرفتين زراعيتين مقامتين على الأراضي الواقعة بين بلدتي العيسوية والزعيم شمال شرق القدس المحتلة، واستولت على معداتهما.

 

ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية، عن عضو لجنة المتابعة بالعيسوية محمد أبو الحمص، أن سلطات الاحتلال اقتحمت المنطقة الشرقية لأراضي العيسوية المهددة بالمصادرة ضمن مخطط “شرق 1″، وفككت غرفتين زراعتين، تعودان لمواطنين من عائلتي عبيد وأبو جمعة.

 

وأوضح أبو الحمص أن طواقم الاحتلال أزالت السياج الموجود حول الغرف الزراعية، وألحقت أضرارا مادية بالأشجار والأشتال في المكان خلال عمليات التفكيك.

 

ويهدف مخطط “شرق 1” الاستيطاني، إلى ربط القدس بعدد من المُستوطنات الإسرائيليّة الواقعة شرقها في الضفة الغربيّة، وذلك من خلال مُصادَرة أراضٍ فلسطينيّة بالمنطقة وإنشاء مستوطنات جديدة.

 

ويمنع المُخطَّط أي توسّع فلسطيني مُحتَمل في القرى الواقعة في هذه المنطقة من خلال تطويقها بالمُستوطنات وإحداث تغيير ديموغرافي ضمن سياسية تهويد القدس بما تُطلِق عليه حكومة الاحتلال “القدس الكبرى” والتي تُشكّل مساحتها ما نسبته 10% من مساحة الضفة الغربيّة، والتي تقضي عمليًا على أي احتمال لإنشاء دولة فلسطينيّة مُتَّصلة في الضفة الغربيّة وعاصمتها القدس.

 

ويخالف هذا المُخطَّط أحكام القانون الدولي التي تحظر نقل سكّان الدولة المُحتلَّة إلى المنطقة الخاضعة للاحتلال، كما تحظر إجراء تغييرات دائمة في داخل المنطقة الخاضعة للاحتلال.

 

Source: Quds Press International News Agency