الاحتلال الإسرائيلي يصدر حكما بسجن أسير أردني 19 عاما

أصدرت محكمة تابعة للاحتلال الإسرائيلي، اليوم الاثنين، حكماً بالسجن بحق الأسير الأردني، ثائر خلف اللوزي، لمدة 19 عاماً.

 

وأفاد مكتب “إعلام الأسرى”، في بيان له، بأن إدارة سجون الاحتلال، “أصدرت حكما بالسجن 19 عامًا بحق الشاب الأردني ثائر خلف (29 عامًا)، بعد أن أدانته في التاسع من الشهر الجاري بمحاولة قتل إسرائيلييين في مدينة أم الرشراش وذلك بعد 8 أشهر من اعتقاله في ميناء المدينة”.

 

وأشار البيان إلى أنه تم فرض غرامة مالية بقيمة ربع مليون شيقل (73 ألف دولار) كتعويض للمستوطنين المصابين في العملية الفدائية.

 

وادعت لائحة الاتهام، “أن الأسير خلف حصل على تأشيرة عمل ، ومنذ ذلك الوقت خطط لتنفيذ هجوم، ولدى وصوله إيلات هاجم اثنين من الغواصين وضربهما بمطرقة ما تسبب بإصابتهما وكان يهدف إلى قتلهما”.

 

يشار إلى أن الأسير اللوزي، تم اعتقاله بعد مهاجمته عدد من المستوطنين مستخدما المطرقة، بتاريخ 30 من تشرين الثاني/ نوفمبر عام 2018  ما أدى لإصابة عدد منهم، بعد تمكنه من دخول مدينة إيلات المحتلة، المحاذية لمدينة العقبة الأردنية، بغرض العمل، واتهم بالتخطيط لتنفيذ هجوم ضد أهداف إسرائيلية وهو معتقل حتى اللحظة ولم يصدر بحقه حكم بات.

 

ويراوح عدد الأردنيين في سجون الاحتلال الإسرائيلي بين 22 و30 أسيرا.

 

Source: Quds Press International News Agency