الأردن يحذر من خطر الإجراءات الإسرائيلية التي تقوّض “حل الدولتين”

حذّر وزير الخارجية الأردني، أيمن الصفدي، اليوم الثلاثاء، من “استمرار غياب آفاق تحقيق السلام العادل والشامل في المنطقة، والخطوات الإسرائيلية اللاشرعية التي تُقوّض حلّ الدولتين، وتدفع نحو الدولة الواحدة، التي ستكرس التمييز العنصري”.

 

وقال الصفدي، في جلسةٍ حواريةٍ في المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس، إنه “لا بديل عن حلّ الدولتين سبيلاً لتحقيق السلام العادل والشامل”.

 

وأكّد أن “السلام خيارٌ عربيٌ استراتيجي، وضرورةٌ عالمية وطريقه الوحيد حلّ الدولتين الذي يُجسد الدولة الفلسطينية المستقلة ذات السيادة وعاصمتها القدس المحتلة لتعيش بأمنٍ وسلامٍ إلى جانب إسرائيل وفق القانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية”، على حد قوله.

 

وجدّد الصفدي إدانة جريمة اغتيال الصحافية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة، مؤكدا ضرورة إطلاق تحقيق دولي يضمن محاسبة القاتل.

 

وأشار إلى “بشاعة الاعتداء اللإنساني على مُشيعيَ جثمان أبو عاقلة”.

 

وشدد على “أهمية تكريس نظام دولي قائم على القيم المشتركة وسيادة القانون، يتطلب تطبيق هذا النظام بعدالة ودون انتقائية إزاء جميع القضايا، وتحديداً في ما يتعلق بالقضية الفلسطينية”.

 

ودعا إلى استمرار تقديم الدعم الدولي للاجئين والدول المستضيفة، محذراً من تراجع الدعم لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا”، وللاجئين السوريين.

 

Source: Quds Press International News Agency