إصابة 3 فلسطينيين جراء اعتداء المستوطنين في الضفة

أصيب ثلاثة فلسطينيين بجروح، اليوم الأربعاء، جراء اعتداء المستوطنين على مركباتهم في الضفة الغربية المحتلة.

 

ففي قرية المغيّر شمال رام الله وسط الضفة، أصيب مواطن ونجله بجروح إثر انقلاب مركبة رشقها مستوطنون بالحجارة والهروات.

 

ورشق مستوطنون المركبة بالحجارة والهراوات وحطموا الزجاج الأمامي، ما أدى لانقلابها وإصابة الأب بجروح خطرة، وابنه بجروح وصفت بالمستقرة.

 

وفي جنوب نابلس، قالت مصادر محلية، إن مواطناً من قرية دوما، أصيب بجروح طفيفة جراء تعرض مركبته للرشق بالحجارة، وتطاير الزجاج.

 

وينفذ المستوطنون عدوانهم بحماية من جيش الاحتلال، وبدعم رسمي ومالي من الحكومة الإسرائيلية التي ترفض مساءلتهم أو محاكمتهم. وهو ما يراه مسؤولون وناشطون فلسطينيون في مقاومة الاستيطان “إرهاباً منظماً” وعداءً يمارسه المستوطنون طوال العام.

 

وتشير إحصاءات رسمية ووقائع على الأرض إلى ارتفاع اعتداءات المستوطنين وممارستهم “الإرهاب”، خاصة على المزارعين الفلسطينيين وأشجار الزيتون، وتحديداً خلال الموسم الحالي.

 

Source: Quds Press International News Agency