إحصائية رسمية: 2.25 مليون نسمة عدد سكان قطاع غزة

أظهرت الإحصائية السنوية الصادرة عن الإدارة العامة للأحوال المدنية بوزارة الداخلية في غزة، أن عدد سكان القطاع بلغ مليونين و254 ألفاً و61 نسمة، حتى نهاية عام 2020 الماضي.

 

وحسب الإحصائية فإن عدد الذكور بلغ مليوناً و143 ألفاً و437 نسمة بنسبة 50.7 في المائة، فيما بلغ عدد الإناث مليوناً و110 آلاف و624 نسمة، بنسبة 49.3 في المائة.

 

وبيّنت الإحصائية أن محافظة غزة تحتل المرتبة الأولى من حيث عدد السكان بمجموع 847 ألفاً و712 نسمة، تليها محافظة خانيونس بمجموع 439 ألفاً و729 نسمة.

 

وتأتي محافظة شمال غزة في المرتبة الثالثة بمجموع 368 ألفاً و721 نسمة، تليها المحافظة الوسطى بمجموع 316 ألفاً و144 نسمة.

 

وتأتي محافظة رفح، بحسب الإحصائية، في المرتبة الأخيرة حيث يبلغ إجمالي تعداد سكانها 281 ألفاً و755 نسمة.

 

وبخصوص أعداد المواليد والوفيات، فقد شهدَ خلال العام المُنصرم ولادة 53 ألفاً و490 مولوداً جديداً في غزة، بمعدل 148 مولوداً في اليوم الواحد.

 

كما بلغ عدد الوفيات في قطاع غزة خلال العام الماضي 5143 حالة وفاة.

 

وأظهرت إحصائية “الأحوال المدنية” بوزارة الداخلية أن عدد الذكور من إجمالي المواليد بلغ 27 ألفاً و450 مولوداً بنسبة 51 في المائة، بينما بلغت نسبة المواليد الإناث 49 في المائة بواقع 26 ألفاً و40 مولودة.

 

وبيَّنت الإحصائية أن عدد الذكور من إجمالي الوفيات بلغ 2845 بنسبة 55 في المائة، في حين بلغ عدد الوفيات الإناث 2298 بنسبة 45 في المائة.

 

ويخضع قطاع غزة لحصار خانق فرضه الاحتلال الإسرائيلي، منذ سيطرة حركة “حماس” على قطاع غزة في صيف 2007، ويشتمل على منع أو تقنين دخول المحروقات ومواد البناء والكثير من السلع الأساسية، ومنع الصيد في عمق البحر.

 

وتُظهر بيانات الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني، أن نسبة البطالة بغزة بلغت حتى نهاية الربع الثاني لعام 2020، نحو 49 في المائة.

 

كما يعاني نصف سكان غزة من الفقر، فيما يتلقى 4 أشخاص من بين كل 5 مساعدات مالية، حسب إحصائية للمرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان (مؤسسة حقوقية مقرها جنيف)، أصدرها نهاية كانون ثاني/يناير لعام 2020.

 

Source: Quds Press International News Agency